منتديات الحرية والتقدم
مرحبا بكم في بيتكم سعدنا بحضوركم ويكون سرورنا أكبر لو تكرمتم بمرافقتنا في هذا الفضاء الذي يمكنه الرقي والازدهار بمساهماتكم

منتديات الحرية والتقدم

هذه المنتديات فضاء حر جاد للمساهمات الفكرية ولمختلف أشكال التعبير ذات الاهتمام بموضوع الحرية وارتباطه بالتقدم والرقي في ظروف إنسانية كريمة متنامية ومتواترة الازدهار دون هوادة *** لا يعبر ما ينشر في المنتديات بالضرورة عن موقف الإدارة وهي ليست مسؤولة عنه
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
حمص ومدن أخرى وقرى تدمر على رؤوس سكانها والإبادة الجماعية في أوجها والعالم يتفرج لا مباليا ** ويحدثونك عن الإنسانية وحقوق الإنسان !!
ذهب الدابي وجاء عنان ثم ذهب والملهاة الإقليمية والعالمية مستمرة من أجل تمديد الوقت للنظام السوري السفاح لعله يقضي على الثورة الشعبية المهددة بجدية لمصالحهم ولوجودهم ..
تجيب منتديات الحرية والتقدم عن أسئلة الطلبة المترشحين للبكالوريا في الجزائر - طوال السنة - في مادة الفلسفة وبالذات عما يتعلق بالمقالة الفلسفية المطلوبة منهم عند التقدم لامتحان البكالوريا .. مرحبا بكم
تجدون في المنتدى العام الإعلان عن مسابقات الماجستير للعام 2012 - 2013 في جميع الجامعات والمراكز الجامعية الجزائرية
الجزائر تودع رئيسها الأسبق المغفور له الشاذلي بن جديد

شاطر | 
 

 أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية .. طود شامخ في ذمة الله .. بقلم الناصر خشيني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد المالك حمروش
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1455
تاريخ التسجيل : 10/06/2011
الموقع : منتدبات الحرية والتقدم

مُساهمةموضوع: أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية .. طود شامخ في ذمة الله .. بقلم الناصر خشيني   السبت أبريل 14, 2012 1:34 am


أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية .. طود شامخ في ذمة الله .. بقلم الناصر خشيني


أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية طود شامخ في ذمة الله بقلم الناصر خشيني
ودع العرب والعالم رجلا عظيما جدا في قدرته على التحمل لمدة ستة وتسعين سنة هي طول فترة حياته التي قضى ربعها تقريبا في السجون سواء من المستعمرين أو سجن رفاق الدرب الذين انقلبوا عليه بدعوى حماية مسار الثورة ان أحمد بن بلة يعتبر طودا شامخا في عطائه للعروبة والاسلام رغم المحن التي عاشها ولكنه لكونه مؤمنا بمشروع تغيير لهذه الأمة لم يكن الا البسمة تعلو محياه بشكل دائم كان بطلا قوميا عروبيا بامتياز لأنه آمن بعروبة الجزائر رغم اتقانه العربية بشكل جيد أثناء فترة سجنه الا أن عودته الى أصل شعبه وهويته الحضارية والقيمية دليل على عراقة الجزائر وانتمائها حقيقة الى محيطها العربي والاسلامي وهذا ما عمل عليه سواء في فترة الكفاح ضد المستعمر أو بعد ذلك كشخصية عربية تحظى باحترام كل القوى التقدمية في الوطن العربي والعالم وذلك لانه أحد رموز الثورة الجزائرية الملهمة وأبرز زعمائها السياسيين الذين قادوا البلد للتحرر من الاستيطان الفرنسي ..
لقد ترجل فارس العروبة والاسلام بحق وأسلم الروح الى بارئها ولكنه سيظل خالدا في نفوس الأجيال اللاحقة نظرا لعطائه الغزير لامته العربية ودفاعه المستميت عن قيم العروبة والاسلام وقد تحمل في سبيل ذلك ما لا يقدر عليه سواه من طول المعاناة والأسر سواء من الأعداء أو رفاق السلاح الذين رأوا فيه رأيا لا نتفق معهم فيه وان من المشاهد المؤثرة والتي تعبر عن قوة شخصية لهذا الرجل ذلك المشهد الذي يعانق فيه بحرارة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بالرغم من أنه كان شريكا في الانقلاب عليه ثم نرى بوتفليقة يتقدم الصفوف في وداع الراحل تقديرا منه لهذا الرجل يؤكد أنهم ما حملوا عليه ضغينة نتيجة لخيانة وانما فقط اختلاف في وجهات النظر ولكن العظيم يبقى كذلك حتى بدون رئاسة .
كان بن بلة مناهضا شرسا للاستعمار بكل أشكاله ، صديقا حميما لقادة حركة التحرر في إفريقيا وأمريكيا اللاتينية، مولعا بالثوار في كل مكان من العالم مؤازرا لكل نفس تحرري بحيث تجاوز البعد القومي الى البعد العالمي

كان اشتراكيا وكان مخلصا لأفكاره وتوجهاته، قاتل وثار وحكم وسجن واختار المنفى وعارض وتصالح وتقلب بين دروب النضال حتى ما ترك شعبا من شعابها إلا وسلكه، كان مهموما بقضايا التحرر من أشكال الاستعباد والاستعمار والوصاية، ومن تقمص شخصية عبدالناصر كان له معينا ونصيرا، وتوفي وهو يرأس "لجنة الحكماء" التابعة لمنظمة الوحدة الأفريقية.

رفض وعارض الخط الدموي الذي أغرق الجزائر وهوى بها إلى القاع في سنوات الجمر التي مرت بها بلاده في التسعينيات، نادى بالمصالحة وعمل على إقرارها وتبنيها من مختطفي الحكم آنذاك ،وما تحالف مع العسكر ضد شعبه الذي حرره من الاستعمار فكيف يرضى به محتلا من عساكر لم يكن لأكثرهم ذكر أيام حكمه؟

نشأ وكبر على مذهب زمانه إشتراكيا يساريا آمن بقضية شعبه في التحرر ورفض أن يزج به في صراعات الحكم بعد الاستقلال، ولم يكن يرى في نفسه رئيسا متسلطا أيام حكمه

عاش بن بلة لأفكار كبيرة ومات كبيرا خدم القضايا وترفع عن الجزئيات والتفاصيل تسامح وتصالح وخاصم ولم يفجر، وكان جديرا بالزعامة على مستوى عالمي لذا فان موته بالرغم من أنه قدر الاهي لا مرد له بالنسبة الينا كمؤمنين لكنه يظل خسارة كبرى لكل المناضلين والشرفاء والأحرار والتقدميين في كل العالم فانا نودعك بعيون دامعة ولكن باصرار على المضي في الطريق الذي سلكته لانه طريق الكبار والعظماء في هذا العالم


الناصر خشيني نابل تونس
{مجموعة القدس لنا} أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية طود شامخ في ذمة الله بقلم الناصر خشيني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد المالك حمروش
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1455
تاريخ التسجيل : 10/06/2011
الموقع : منتدبات الحرية والتقدم

مُساهمةموضوع: أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية .. طود شامخ في ذمة الله .. بقلم الناصر خشيني   السبت أبريل 14, 2012 2:28 am


هو رجل أسطورة .. من أولئك الذين خلدوا ذكراهم في صفحات التاريخ الأكثر إشراقا .. سخر ما منحه الله من طاقة جبارة في خدمة شعبه ووطنه وأمته وإنسانيته .. انتصر على أعتى استعمار عرفه التاريخ ولم تفلح معه أساليب التنكيل والتعذيب والاعتقال .. وعندما أقدم المحتل الفرنسي الغاشم على القرصنة الجوية التي اعتقل فيها قيادة الثورة الجزائرية المعروفة باسم الزعماء الخمسة الذين كانوا في طريقهم من المغرب إلى تونس بقي بن بلة وهو من الخمسة زعيما مسجونا وعندما تم تشكيل الحكومة المؤقتة أثناء الثورة كان الخمسة من أعضائها الغائبين في غياهيب السجن بفرنسا .. وبالرغم من المؤامرات التي أرادت إبعاده عن القيادة بكل السبل بعد الاستقلال فإنه برز من بين الجموع بقوة شخصيته وشعبيته الكبيرة وفاز باستحقاق بمنصب الرئاسة في أول انتخابات جزائرية لأول رئيس للبلاد .. وبالرغم من الصعوبات الكأداء التي كانت عليها البلاد من جميع النواحي حيث تركها الاستعمار أرضا محروقة بنتائج ثقيلة للحرب الشرسة والإفلاس المالي التام حيث كانت الخزينة فارغة تماما .. وحالة مزرية لشعب بلغ شهداؤه مليونا ونصف المليون شهيدا وجرحاه ومعطوبوه وأرامله وثكلاه وأيتامه بالملايين .. ينهشه الفقر وتعيقه الأمية والبطالة فراح الزعيم المحبوب شعبيا وعالميا يصول ويجول ويستعين بكل من يجد فيه استعدادا وتعاطفا .. كما أعلن حملة تضامن في الداخل اشتهرت بجمع ثروة طائلة من حلي النساء اللواتي كن محبة فيه يتبرعن بسخاء بما يملكن من حلي لصندوق التضامن الذي أنشأه الرئيس بن بلة .. وما هي إلا برهة قصيرة حتى وقفت الدولة الفتية الناشئة بقيادته الحكيمة على قدميها .. إنه قاهر المستحيل الذي كان يتصدى ويبرز عندما تعترض شعبه ووطنه غوائل الزمن فيكون لهما بعد الله سبحانه خير المعين .. لقد أدى كل ما عليه ببراعة وشجاعة ونبل وشرف شهد له بذلك شعبه وأمته والعالم أجمع .. رحمة الله رحمة واسعة عليك أيها الرجل الأسطورة .. أيها الزعيم البارز الرئيس أحمد بن بلة .. إنا لله وإنا إليه راجعون.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحمد بن بلة من العروبة الى العالمية .. طود شامخ في ذمة الله .. بقلم الناصر خشيني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الحرية والتقدم  :: Votre 1ère catégorie :: كلمة اليوم-
انتقل الى: